طالبان تطالب العالم بعلاقات جيدة مع أفغانستان

القائم بأعمال وزير الخارجية الأفغاني أمير خان متقي(غيتي)

ناشد القائم بأعمال وزير الخارجية الأفغاني أمير خان متقي، العالم بإقامة علاقات جيدة مع بلاده وقال “سنتمكن بذلك من وقف انعدام الأمن ومن التواصل بإيجابية مع العالم في ذات الوقت”.

وبعد ما يقرب من شهرين من انهيار الحكومة السابقة وسيطرة طالبان على العاصمة كابل، سعت الحكومة التي تقودها الحركة لبناء علاقات مع دول أخرى للمساعدة في تجنب أزمة اقتصادية كارثية.

وقال الوزير في فعالية بالدوحة أمس الإثنين “المجتمع الدولي يحتاج لأن يبدأ التعاون معنا، وبذلك سنتمكن من وقف انعدام الأمن وسنتمكن من التواصل بإيجابية مع العالم في ذات الوقت”.

وأشار متقي إلى أن الحكومة تتحرك بحذر لكن لم يمض على توليها السلطة سوى بضعة أسابيع ولا يمكن توقع أن تستكمل الإصلاحات في هذا الوقت الوجيز بينما لم يتمكن المجتمع الدولي من تطبيقها على مدى 20 عاما في بلاده.

وقال “كان لديهم الكثير من الموارد المالية وكان لديهم دعم دولي قوي لكن في ذات الوقت تطلبون منا أن ننفذ كل الإصلاحات في شهرين؟”

وتتعرض الإدارة الجديدة لانتقادات مستمرة بسبب ما ترى قوى غربية- نهجها فيما يتعلق بتعليم الفتيات- والذي تعتبره واحدا من عدد محدود من المكاسب الإيجابية للوجود الغربي في أفغانستان.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن طالبان، أخلفت وعودا بشأن ضمان حقوق النساء والفتيات وإن الاقتصاد لا يمكن أبدا إصلاحه إذا منعت النساء من العمل.

وجدد متقي الدعوات للولايات المتحدة برفع الحظر عن احتياطات البنك المركزي الأفغاني والتي تصل قيمتها إلى نحو تسعة مليارات دولار خارج البلاد.

وأكد أن قوات طالبان لديها السيطرة الكاملة على البلاد وقادرة على احتواء التهديد من مسلحي تنظيم الدولة، الذين أعلنوا مسؤوليتهم عن سلسلة من الهجمات الدامية في الأسابيع الأخيرة.

وقال “مسألة داعش تديرها الإمارة الإسلامية بشكل جيد جدا حتى الآن” مستخدما الاسم الدارج للتنظيم.

لكنه أضاف أن الضغوط الدولية على حكومته تدعم معنويات التنظيم المتشدد، وقال “بدلا من الضغط، يتعين على العالم أن يتعاون معنا”.

وعقد اجتماع بين الحكومة الأفغانية برئاسة وزير خارجية الحكومة المؤقتة أمير خان ووفد أمريكي في العاصمة القطرية الدوحة، وقال خان متقي إن الوفدين بحثا فتح صفحة جديدة بين واشنطن وكابل.

وقال خان إن الوفد الأفغاني طالب الأمريكي باحترام سيادة أجواء أفغانستان وعدم التدخل في شؤونها وبرفع الحظر عن احتياطي البنك الوطني الأفغاني.

وأشار خان إلى أن الوفد ركز على المساعدات الإنسانية وتطبيق اتفاق الدوحة مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ستقدم لقاحات مضادة لفيروس كورونا إلى الشعب الأفغاني.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

حول هذه القصة

عقد وفد من الحكومة الأفغانية برئاسة وزير خارجية الحكومة المؤقتة أمير خان متقي، لقاء مع وفد أمريكي في الدوحة، وبحث الوفدان فتح صفحة جديدة بين واشنطن وكابل واحترام سيادة أجواء أفغانستان.

قال السفير (بيتر دبليو جالبريث) المستشار السابق للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي إن الولايات المتحدة تريد من حركة طالبان مجموعة من الأمور أولها ما يخص المشاركة بإجلاء الرعايا الأجانب.

Published On 10/10/2021

نقلت رويترز عن مسؤولين كبيرين بالإدارة الأمريكية، إن وفدا أمريكيا سيجتمع مع ممثلين بارزين من حركة طالبان في الدوحة يومي السبت والأحد في أول اجتماع مباشر على مستوى عال منذ انسحاب القوات الأمريكية.

Published On 9/10/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة