تويتر يحجب تغريدة لخامنئي بشأن اللقاحات الأمريكية والبريطانية

المرشد الإيراني علي خامنئي (غيتي)
المرشد الإيراني علي خامنئي (غيتي)

حجب موقع تويتر تغريدة نشرتها حسابات تابعة للموقع الإلكتروني الرسمي للمرشد الإيراني، علي خامنئي، بشأن اللقاحات الأمريكية والبريطانية المضادة لفيروس كورونا المستجد، وذلك غداة إعلانه منع استيرادها إلى إيران.

وقال خامنئي في كلمة متلفزة، الجمعة، إن “اللقاحات الأمريكية والبريطانية غير مسموح لها بدخول البلاد”، مضيفًا “لا ثقة بهم (…) ربما يريدون تجربة اللقاح على دول أخرى”.

ونشرت حسابات على تويتر تابعة للموقع الرسمي للمرشد، مقتطفات من كلمته، إحداها عن اللقاحات المصنّعة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

والسبت، كانت هذه التغريدة محجوبة من الحسابات بالإنجليزية والفرنسية والإسبانية والعربية، ووضعت مكانها عبارة “لم تعد هذه التغريدة متوفرة لأنها خالفت قواعد تويتر”، ولم تصدر عن تويتر تفاصيل إضافية.

ووفق قوانين الموقع، في حال خالفت تغريدة قواعده “ولم يحذفها كاتبها؛ فإنها تُحجب”.

 

وكان الموقع أعلن أنه سيبدأ اعتبارًا من أواخر ديسمبر/ كانون الأول الماضي، اعتماد سياسة جديدة بشأن التغريدات عن لقاحات فيروس كورونا المستجد (المسبّب لمرض كوفيد-19).

وتقوم هذه السياسة، بحسب بيان نشره الموقع منتصف الشهر الفائت، على خطوات عدة أبرزها طلب إزالة تغريدات تتضمن “مزاعم خاطئة تلمِّح إلى أن اللقاحات تستخدم للإضرار عمدًا بالشعوب أو السيطرة عليها”.

كما يطال ذلك تغريدات تتضمن “مزاعم خاطئة نُفيت على نطاق واسع تتعلق بآثار أو تبعات التطعيم”.

وموقع تويتر محجوب رسميًّا في إيران، لكن العديد من المسؤولين، بمن فيهم الرئيس حسن روحاني ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، لديهم حسابات موثقة عليه.

وقصد تصريح خامنئي، الجمعة، عمليًّا حظر استيراد لقاحات فايزر/ بايونتيك ومودرنا وأسترازينيكا/ أكسفورد.

وحصلت هذه اللقاحات أو اقتربت من نيل ترخيص للاستخدام في العديد من الدول مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوربي.

وتعد إيران أكثر الدول تأثرًا بجائحة كوفيد-19 في منطقة الشرق الأوسط، وسجلت رسميًّا أكثر من 56 ألف وفاة من أصل أكثر من مليون و280 ألف إصابة.

وشكا مسؤولون إيرانيون من عقبات أمام شراء لقاحات نظرًا إلى صعوبة تحويل المال بسبب عقوبات اقتصادية تفرضها واشنطن.

وأفاد الهلال الأحمر الإيراني، الجمعة، أنه يتوقع تسلّم “مليون جرعة من اللقاح من روسيا أو الصين أو الهند”، وسبق أن أعلنت إيران في ديسمبر المنقضي بدء “المرحلة الأولى” من التجارب السريرية على لقاح يجري تطويره محليًّا.

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيرانية، سيما سادات لاري، عن تسجيل 5 آلاف و924 إصابة، و82 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24ساعة الماضية.

وقالت لاري، السبت، في تصريحها الصحفي اليومي “خلال الساعات الـ 24 الماضية سجلنا 5924 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ما رفع إجمالي عدد الإصابات إلى مليون و280 ألفًا و438 إصابة، من ضمنها 4686 في حالة حرجة تخضع الآن للعناية المركزة”.

وأضافت أن عدد المتعافين من المرض بلغ، السبت، مليونًا و67 ألفًا و466 شخصًا، فيما سُجِّل، خلال الساعات الـ24 الماضية، 82 حالة وفاة جديدة؛ ليرتفع إجمالي عدد المتوفين إلى 56 ألفًا و100 شخص.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة