محكمة عراقية تصدر مذكرة اعتقال بحق ترمب.. ما التهمة؟

الرئيس الأمريكي دونالد ترمب (رويترز)
الرئيس الأمريكي دونالد ترمب (رويترز)

أصدرت، اليوم الخميس، محكمة عراقية مذكرة اعتقال بحق الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، بتهمة اغتيال أبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقية، و11 آخرين.

وكان المهندس برفقة قائد “فيلق القدس” بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، و10 مرافقين لهما، خلال الغارة الأمريكية التي استهدفت موكبهم قرب مطار بغداد الدولي، في 3 يناير/ كانون الثاني 2019.

وقرررت المحكمة في بيانها بعد سماع أقوال المدعين بالحق الشخصي من أفراد عائلته؛ “إصدار مذكرة اعتقال بحق ترمب، وفق أحكام المادة 406 من قانون العقوبات العراقي النافذ”.

وتنص المادة 406 من قانون العقوبات العراقي على أنه “يُحكم بالإعدام كل من قتل نفسا عمدا مع سبق الإصرار أو الترصد”.

جنازة قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس (رويترز)

وتابعت المحكمة أنه “سوف تستمر إجراءات التحقيق لمعرفة المشتركين الآخرين في تنفيذ هذه الجريمة، سواء كانوا من العراقيين أو الأجانب”.

ويأتي قرار المحكمة العراقية بعد إعلان السلطة القضائية الإيرانية، الثلاثاء، بتقديم طلب للإنتربول (المنظمة الجنائية للشرطة الدولية) لإصدار إنذار أحمر، واعتقال ترمب، وبقية المتورطين باغتيال قاسم سليماني”.

وتنتهي ولاية ترمب الرئاسية في 20 يناير/ كانون الثاني الجاري، ويخلفه الرئيس المنتخب جو بايدن.

وتتهم واشنطن فصائل عراقية مقربة من إيران بشن هجمات متكررة على السفارة الأمريكية في بغداد وقواعد تستضيف عسكريين أمريكيين.

ويأتي القرار بالتزامن مع الذكرة الأول على اغتيال سليماني ومرافقيه.

وتسود مخاوف من أن تشن تلك الفصائل هجمات على القوات والمصالح الأمريكية في العراق، بينما تحذر واشنطن من أنها سترد بقوة على أي هجوم يوقع ضحايا أمريكيين.

وثمة ملفات خلافية عديدة بين إيران والولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة، بينها البرنامجان النووي والصاروخي الإيرانيان وأمن الملاحة البحرية والسياسة الإيرانية الإقليمية.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة