مقتل قس في كنيسته بولاية تكساس الأمريكية

سيارات الشرطة تحيط بمبنى الكنيسة (تويتر)

قالت شرطة ولاية تكساس الأمريكية إن قسا قتل وأصيب آخر على الأقل، الأحد، إثر إطلاق نار على كنيسة قرب مدينة وينونا شرقي الولاية.

وذكر لاري سميث قائد للشرطة المحلية إنه تم القبض على المشتبه به الذي فر من كنيسة “ستارفيل ميثوديست” بعد إطلاق النار.

وأوضح سميث أن الواقعة جرت قبل إقامة الصلاة مباشرة، عندما لاحظ القس، لدى وصوله مع زوجته وشخصين آخرين، شخصا غريبا في كنيسته.

وقال: “عندما فتح باب المرحاض، وجد أمامه رجلا مختبئا في كنيسته”.

واستولى الرجل الغريب، الذي كان ملاحقا بعد إطلاق نار في الليل، على سلاح القس وأرداه قتيلا. ثم أصاب شخصا آخر قبل أن يلوذ بالفرار مستخدما سيارة الضحية. وتم القبض عليه بعد مطاردته.

وأوضح رئيس الشرطة أن الرجل، الذي جرحت يده، تم اسعافه في مستشفى، مستبعدا حتى الآن وجود أي دافع عقائدي للجريمة.

وقال حاكم تكساس غريغ أبوت في بيان “نعرب عن تعاطفنا مع الضحايا وعائلات القتلى أو المصابين في هذه المأساة الكبيرة” وتوجه بالشكر إلى الشرطة “التي ألقت القبض على المشتبه به”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة