إيران تحتجز سفينة ترفع علم كوريا الجنوبية

الناقلة الكورية الجنوبية التي تحتجزها إيران (رويترز)

قالت وسائل إعلام إيرانية إن الحرس الثوري احتجز، الإثنين، احتجاز ناقلة نفط ترفع علم كوريا الجنوبية في مياه الخليج “بعد مخالفات متكررة للقوانين البيئية البحرية”.

ونقلت تلك الوسائل عن بيان للحرس الثوري أن “توقيف السفينة، يأتي تنفيذا لتعليمات صدرت عن المنظمة البحرية لمحافظة هرمزكان المطلة على مضيق هرمز، وبناء على إشارة من المدعي العام في المحافظة”.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا)، الإثنين، إن الحرس الثوري احتجز الناقلة في المياه الإقليمية بالخليج، لأسباب مرتبطة بتلوث بيئي تسببت به الناقلة.

وذكرت الوكالة أن الناقلة الموقوفة كانت تبحر في مياه الخليج “لكن تم اعتراضها لأسباب تعود إلى مخالفات لها علاقة بالتلوث البيئي، وتم اقتيادها إلى أحد الموانئ في محافظة هرمزكان” جنوب البلاد.

ولم يحدد الحرس على وجه الدقة مكان توقيف الناقلة التي تحمل اسم “هانكوك تشيمي”، مشيرا الى أن السفينة كانت محملة بنحو 7200 طن من “المواد الكيميائية النفطية”.

وتتنوع جنسيات أفراد طاقم السفينة بين الكورية الجنوبية والإندونيسية والفيتنامية والبورمية، وفق الموقع الإلكتروني للحرس الثوري “سباه نيوز”.

وطالبت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية في بيان بالإفراج سريعا عن السفينة”، مشيرة إلى أنها تحققت من سلامة أفراد طاقمها.

وقالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن سول أرسلت وحدة لمكافحة القرصنة إلى الخليج فور احتجاز الحرس الثوري الإيراني لناقلة النفط.

ويأتي احتجاز السفينة وسط تزايد التوتر بين طهران وواشنطن تزامنا مع حلول الذكرى السنوية الأولى لمقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري قاسم سليماني، بضربة جوية أمريكية في بغداد، في الثالث من يناير/ كانون الثاني 2020.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة