حسن نافعة يوجه رسالة للنظام المصري بشأن المعتقلين السياسيين

الأكاديمي المصري حسن نافعة

دعا الأكاديمي المصري البارز حسن نافعة، الجمعة، النظام الحاكم إلى “طي صفحة” المعتقلين السياسيين في البلاد.

وكتب نافعة عبر حسابه على موقع تويتر: “آن الأوان لكي يتعامل النظام بعقلية مختلفة مع المعتقلين السياسيين. فما زال هناك آلاف المعتقلين بتهم ملفقة وقضوا في السجن سنوات بلا محاكمة ودون سند من القانون”.

وأضاف: “مصر بحاجة إلى فتح صفحة جديدة. فمتى نطوي الصفحة القديمة؟”.

وتأتي تغريدة نافعة عقب يومين من إطلاق منظمة العفو الدولية حملة للمطالبة بالإفراج الفوري عن الموقوفين تعسفيًّا في مصر.

وأوقفت السلطات المصرية حسن نافعة (73 عامًا)، وهو الرئيس السابق لقسم العلوم السياسية بجامعة القاهرة، في سبتمبر/ أيلول 2019، بتهمة “مشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أغراضها ونشر أخبار وبيانات كاذبة”، قبل أن تطلق سراحه في مارس/ آذار 2020.

وأطلقت منظمة العفو الدولية، الأربعاء، حملة للمطالبة بالإفراج الفوري عن النشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان الموقوفين تعسفيًا في مصر.

وقالت المنظمة الدولية: “عشر سنوات على ثورة 25 يناير (كانون الثاني) في مصر، ولا يزال العديد من الناشطين والمدافعين عن حقوق الإنسان قيد الاحتجاز التعسفي”.

وأعلنت الداخلية المصرية، الثلاثاء، إطلاق سراح أكثر من 3 آلاف سجين بمناسبة “عيد الشرطة”، غير أنها لم تبين ما إذا كانت قائمة المفرج عنهم تشمل معارضين سياسيين.

وتقول السلطات المصرية إن جميع السجناء لديها على ذمة قضايا جنائية، ولا يوجد بينهم “موقوفون سياسيون”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

مصر برلمان مجلس النواب محمد الكومي

قالت وسائل إعلام مصرية إن نائبا في البرلمان طالب وزير خارجية بلاده بالتدخل لدى السلطات الأمريكية للإفراج عن المعتقلين في أحداث اقتحام مبنى الكونغرس “الكابيتول” مطلع شهر يناير/ كانون الثاني الجاري.

Published On 26/1/2021

قالت منظمة العفو الدولية إن مسؤولي السجون في مصر يعرّضون سجناء الرأي وغيرهم من المحتجزين بدواعٍ سياسية للتعذيب ولظروف احتجاز قاسية وغير إنسانية، ويحرمونهم عمدًا من الرعاية الصحية.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة