الاتحاد الأوربي يلوّح بمنع وصول ملايين اللقاحات إلى بريطانيا.. ما القصة؟

استمرار الخلاف بين الاتحاد الأوربي وشركة أسترازينكا بشأن جدولة تسليم اللقاحات (رويترز)
استمرار الخلاف بين الاتحاد الأوربي وشركة أسترازينكا بشأن جدولة تسليم اللقاحات (رويترز)

قالت المفوضية الأوربية إنها قد تلجا إلى آلية جديدة تقضي بمنع ملايين جرعات اللقاحات من دخول بريطانيا عبر الاتحاد الأووبي، كجزء من استجابة بروكسل لنقص الجرعات بين الدول الأعضاء في الاتحاد.

وأضافت المفوضية الأوربية، الخميس، أنها قد تمنح المنظمين في بلدان الاتحاد سلطة رفض وتجميد الصادرات الموجهة إلى المملكة المتحدة.

وتعرضت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي البالغ عددها 27 دولة لأزمة كبرى بسبب إعلان شركة الأدوية الأنجلو-سويدية أسترازينكا، الأسبوع الماضي، أنها ستضطر إلى قطع تسليم لقاح كوفيد-19 إلى دول الاتحاد بنسبة 60 في المئة خلال الربع الأول من العام الجاري بسبب مشاكل في الإنتاج.

ومع الصعوبات التي تواجه خطط اللقاحات الوطنية في الاتحاد الأوربي، ورفض استرازينكا تحويل الجرعات المصنوعة في مواقع في أكسفورد وستافوردشاير إلى الاتحاد الأوربي، صعّدت بروكسل من لهجتها تجاه الشركة البريطانية السويدية.

وطالب الجهاز التنفيذي التابع للمفوضية الأوربية بالتحقيق مع إدرة أسترازينكا بسبب الشكوك حول تفسير النقص المتوقع في التسليم.

وتريد المفوضية معرفة ما إذا كانت الجرعات المنتجة على أراضي الاتحاد الأوربي قد جرى تحويلها إلى المملكة المتحدة في الأسابيع الأخيرة.

وكانت أسترازينكا قد طمأنت بريطانيا، في وقت سابق، بأنها ستكون قادرة على إنتاج مليوني جرعة أسبوعيًا للمملكة المتحدة من أجل تلبية طلب 100 مليون جرعة، جرت الموافقة عليها في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة البلجيكية إن التفتيش الذي نفذه الجهاز التنفيذي التابع للمفوضية الأوربية في مصنع أسترازينكا (جنوب بروكسل)، كان الهدف منه “التأكد من أن تأخيرالتسليم يرجع بالفعل إلى مشكلة بالإنتاج في الموقع البلجيكي”.

المصدر : الجزيرة مباشر + الغارديان البريطانية

حول هذه القصة

تجاوزت حالات الإصابة بفيروس كورونا عالميا منذ ظهور الوباء، 100 مليون، مع استمرار انتشار سلالات جديدة ومواجهة الدول نقصا في اللقاحات، في حين أصبحت المملكة المتحدة أول بلد في أوربا يتخطى 100 ألف وفاة.

27/1/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة