اتهام مؤثرة على “تيك توك” بالتحريض على الانتحار بعد وفاة طفلة

تطبيق تيك توك يستولي على اهتمام عدد كبير من الأطفال حول العالم
تطبيق تيك توك يستولي على اهتمام عدد كبير من الأطفال حول العالم (غيتي)

اتُهمت مؤثرة على موقع “تيك توك” من جزيرة صقلية (48 عامًا) بالتحريض على الانتحار بعد وفاة طفلة كانت تشارك في “لعبة الوشاح” على شبكة التواصل الاجتماعي، على ما أعلنت الشرطة الإيطالية في بيان لها اليوم الخميس.

وجاء في البيان أن محققي الشرطة عثروا على شبكة تيك توك الاجتماعية على رابط يقود إلى حساب المؤثرة المتحدرة من صقلية، تظهر فيه مشاهد فيديو تصوّر “تحديا بين المرأة ورجل يغطيان خلاله وجهيهما كليًّا بما في ذلك الفم والأنف بشريط لاصق شفاف بحيث لا يتمكنان من التنفس”.

وتابع البيان أن “مقاطع الفيديو هذه بالغة الخطورة؛ لأنه يمكن لجميع المستخدمين مشاهدتها بدون أي قيود، وأن تشكّل نموذجًا يحتذى  للقاصرين، وهي أزيلت عن منصة تيك توك”.

وأوضحت الشرطة أن المؤثرة “نشرت العديد من مقاطع (فيديو التحدي) الأخرى من النوع ذاته، التي سمحت لها بكسب الشعبية ولفت انتباه 731 ألف متابع”.

ووصلت شعبيّتها إلى حدّ أن أحد المستخدمين كتب لها “مرحبًا… إن لم تقولي لي صباح الخير، أقسم أنني سأرمي نفسي من النافذة”.

وحُجِبت حساباتها على شبكات التواصل الاجتماعي، واستُهدفت بعملية دهم إلكترونية.

وجاء ذلك بعد وفاة فتاة عمرها عشر سنوات اختناقا، الأسبوع الماضي، في باليرمو في صقلية (جنوبي إيطاليا)، أثناء مشاركتها في تحدي “لعبة الوشاح”، وهي تصور نفسها بهاتفها النقال على تيك توك.

وكانت “أنتونيلا” البالغة عشر سنوات أقفلت على نفسها باب حمام منزل العائلة، الأربعاء الماضي، للمشاركة في “تحدي التعتيم” على تطبيق “تيك توك” مستخدمة هاتفها الخلوي لتصوير أدائها.

وتقضي “لعبة الوشاح” بامتناع المشاركين فيها عن التنفس حتى يفقدوا وعيهم؛ لكي يشعروا بأحاسيس قوية، وتتسبب كل عام بوقوع حوادث بعضها مميت.

وكان للقضية وقع الصدمة في إيطاليا، وحملت هيئة حماية البيانات الشخصية على حجب موقع تيك توك على المستخدمين، الذين لم يقدموا دليلا يثبت عمرهم. والحد الأدنى للعمر المسموح به للانتساب إلى تيك توك هو 13 عاما.

كذلك طلبت الهيئة، الأربعاء، توضيحات من “فيسبوك” و”إنستغرام” بشأن استخدام القصر للشبكتين الاجتماعيتين.

وأصدرت شبكة “تيك توك” التي أُطلِقت عام 2016 وتضم 100 مليون مستخدم، بيانًا تعلّق فيه على وفاة أنتونيلا، شدّدت فيه على أن سلامة مستخدميها تمثّل أولويتها “القصوى”، مؤكدة أنها “تحت تصرف السلطات المختصة، ومستعدون للتعاون معها في التحقيق”.

وكانت هيئة حماية البيانات الإيطالية أطلقت إجراءات بشأن “تيك توك”، في ديسمبر/ كانون الأول 2019، آخذة عليها بشكلٍ خاص “قلة الاهتمام بحماية القاصرين، وسهولة الالتفاف على الحظر المفروض على تسجيل الصغار، وانعدام الشفافية والوضوح في المعلومات المقدمة للمستخدمين، فضلًا عن الإعدادات التي لا تحترم الخصوصية “.

المصدر : الجزيرة مباشر + الفرنسية

حول هذه القصة

خوارزميات تطبيق "تيك توك" القديمة تعرِّض الأطفال للاستغلال الجنسي

أعلنت شبكة التواصل الاجتماعي “تيك توك”، أمس الأربعاء، تعديلات على إعدادات الخصوصية تهدف إلى حماية مستخدميها، الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عامًا، بعد أيام من الجدل حول خوارزمية التطبيق.

Published On 14/1/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة