روما: ننتظر “ردا كاملا ووافيا” من القاهرة حول مقتل ريجيني

الطالب الإيطالي جوليو ريجيني (مواقع التواصل)
الطالب الإيطالي جوليو ريجيني (مواقع التواصل)

طلب الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، الإثنين، من السلطات المصرية “ردا كاملا” و”تعاونا” بشأن مقتل الطالب جوليو ريجيني في القاهرة عام 2016.

وقال ماتاريلا في بيان، صدر في الذكرى السنوية الخامسة لاختطاف ريجيني قبل مقتله، إنه يتوقع من القاهرة “تعاونا كاملا” بشأن جريمة قتل الطالب الإيطالي.

وأضاف البيان أن إيطاليا تنتظر “ردا كاملا ووافيا من السلطات المصرية طبقا لما طالب به دبلوماسيونا بدون توقف بهذا الصدد”.

وطالبت النيابة الإيطالية السلطات المصرية تسليم ضباط في أجهزة الأمن المصرية لمحاكمتهم في قضية مقتل الباحث الإيطالي.

ووجهت النيابة العامة في روما “تهمة الاختطاف والتعذيب والقتل إلى كل من اللواء طارق صابر، والعقيد آسر كمال، والعقيد هشام حلمي، والمقدم مجدي عبد العال شريف”.

يأتي ذلك فيما أعلن النائب العام المصري عدم إقامة دعوى جنائية في قضية مقتل ريجيني.

وقال بيان للنيابة العامة المصرية إنه “لا وجه لإقامة الدعوى الجنائية في واقعة قتل واحتجاز وتعذيب ريجيني مؤقتا لعدم معرفة الفاعل، وتكليف جهات البحث بموالاة التحري لتحديده”.

وكان ريجيني (26 عاما)، وهو طالب دراسات عليا في جامعة كامبريدج البريطانية، يجري بحثا في القاهرة لنيل درجة الدكتوراه، ثم اختفى لتسعة أيام، وبعدها عثر على جثته وعليها آثار تعذيب في فبراير/ شباط 2016.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة