عقب اتهامها لصفوت الشريف بقتل نجل زوجها.. مذيع مصري يدعو لمحاكمة اعتماد خورشيد (فيديو)

المذيع المصري الموالي للنظام المصري محمد الباز (مواقع التواصل)
المذيع المصري الموالي للنظام المصري محمد الباز (مواقع التواصل)

بعدما تصدر اسمها مواقع التواصل الاجتماعي في مصر خلال الأيام الماضية، دعا المذيع المصري محمد الباز، إلي محاكمة الكاتبة اعتماد خورشيد (81 عاما)، بدعوى ترويجها لأكاذيب “تساهم في تشويه أجهزة الدولة” على حد قوله.

 

واتهمت اعتماد خورشيد؛ في مناسبات عدة، رئيس مجلس الشوري السابق وأبرز رجال نظام مبارك صفوت الشريف، بقتل الفنان الراحل عمر خورشيد، نجل زوجها أحمد خورشيد، قبل 40 عاما.

وأضاف الباز؛ أن خورشيد نشرت كتابين بعنوان “اعتماد خورشيد شاهدة على انحرافات صلاح نصر”، و”اعتماد خورشيد شاهدة على انحرافات صفوت الشريف”، منوها إلى أنه يمكن اعتبار هذين الكتابين “أكبر كتابين للنميمة السياسية في العالم، ويشكلان جريمة كاملة لما بهما من أكاذيب”.

واستطرد قائلا “الخلاصة في هذه القضية أن اعتماد خورشيد لو كان لها حق فيما تقوله، فإنها في النهاية واحدة من انحرافات شخصية لمدير المخابرات الأسبق ، وليس انحرافا لجهاز المخابرات بالكامل كما يروج البعض”. وشدد على أن هذه “قضية قديمة ويعاد فتحها مرة أخرى لتشويه صورة مؤسسات الدولة”.

وشغل صلاح نصر، العديد من المناصب السياسية كان أخرها، رئيس جهاز المخابرات في عهد الرئيس جمال عبد الناصر. بينما شغل صفوت الشريف، مناصب قيادية عدة ومنها وزير الإعلام، ورئيس مجلس الشوري، والأمين العام للحزب الوطني الحاكم حتى تمت الإطاحة به من منصبه إبان ثورة يناير.

 

ورغم أن اتهامات اعتماد خورشيد  لعدد من رجال الدولة المصرية، ليست بالجديدة، ألا أنه تم تداولها بشكل واسع بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، عقب إعلان أسرة عمر خورشيد عن فتح منزلها لتلقي العزاء في الفنان الراحل، مما فتح الباب مجددا حول هوية المتهمين في قضية وفاة الفنان الراحل.

وجاء إعلان الأسرة بعد يوم واحد من وفاة صفوت الشريف، مما دفع المغردين للربط بين دعوة العزاء ووفاة الشريف.

ومن الأعراف لدى الأسر المصرية، عدم تقبل العزاء في فقيدها حال وجود شكوك حول مقتله أو لحين القصاص من القاتل.

وتوفي عازف الجيتار عمر خورشيد عام 1981 إثر حادث سير وصف حينها بالمدبر، إلا أن الأجهزة الأمنية حفظت التحقيقات دون توجيه اتهام لأحد.

 

ووثقت اعتماد خورشيد اتهاماتها في كتابين، وظلت منذ وفاة عمر خورشيد عام 1981، تتهم صفوت الشريف بقتل نجل زوجها، كما كررت شهادتها في عدد من البرامج التلفزيونية.

وتلقت اعتماد خورشيد، ونجل زوجها، إيهاب خورشيد، العزاء في الفنان عمر خورشيد، أمس الأول، في منزل العائلة بعد 40 عاما من وفاة الأخير، وجددت اتهامها لصفوت الشريف بقتله، وكذلك قتل الفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل الاجتماعي + مواقع وصحف مصرية

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة