خوفا من كورونا.. أمريكي يختبئ 3 أشهر في مطار

ظل سينغ في المطار نحو ثلاثة أشهر (سي إن إن)
ظل سينغ في المطار نحو ثلاثة أشهر (سي إن إن)

قالت وسائل إعلام أمريكية، الإثنين، إن السلطات أوقفت رجلا اختبأ داخل مطار مدينة شيكاغو 3 شهور بسبب “خوفه” من فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة “شيكاغو تريبيون” المحلية أن الشرطة أوقفت أديتيا سينغ (36 عاما)، بعد العثور عليه مختبئا في مكان محظور الدخول إليه بمطار أوهير الدولي.

وقالت صحيفة إن سينغ قال إنه اختبأ لأنه كان خائفا للغاية من السفر بسبب جائحة كورونا.

وقال ممثلو الادعاء إن سينغ وصل إلى مطار أوهير في 19 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وعاش في المنطقة المحظورة بالمطار منذ ذلك الحين، دون أن يتم اكتشافه.

وأضافت أن عاملين وجدا سينغ، الذي يعيش أصلا في كاليفورنيا ويحمل درجة الماجستير في الضيافة، في منطقة يحظر على غير العاملين التواجد فيها. وعندما سأل العاملان سينغ عن شخصيته وطلبا منه بطاقة الهوية، قدم لهما بطاقة أبلغ صاحبها عن فقدها في شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وتم طلب الشرطة التي حضرت وأوقفت سينغ. وتم تقديمه إلى المحاكمة.

ووجهت المحكمة إلى سينغ تهمة التعدي الجنائي على منطقة محظورة في المطار والسرقة، وسمحت بالإفراج عنه بكفالة قدرها ألف دولار.

وأمرت القاضية بمنع سينغ من الدخول إلى المطار نهائيا، حتى بعد دفع الكفالة، “لأنه يمثل خطرا على المجتمع”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة