بالعناق والبكاء.. سوزان نجم الدين تلتقي بأبنائها بعد حرمان 5 سنوات (فيديو)

أخيرًا، وبعد فراق 5 سنوات، التقت الممثلة السورية سوزان نجم الدين بأبنائها المقيمين في الولايات المتحدة، ووثقت لحظة استقبالها لهم في مشهد تفاعل معه مئات الآلاف عبر منصات التواصل.

وشاركت النجمة السورية المقيمة في مصر، مقطع فيديو عبر صفحتها على “إنستغرام”، يوثّق لحظة وصول أبنائها ولقائها بهم في مطار القاهرة في مشهد مؤثر للغاية، حيث امتزجت السعادة بالبكاء.

وظهرت سوزان وهي تصرخ فرحًا لحظة رؤية أبنائها الثلاثة، غير مصدقة أنها تمكنت أخيرًا من رؤيتهم، وسارعت لاستقبالهم بالعناق والقبلات والدموع، في لقطات أثارت تفاعلًا واسعًا جعلت اسمها بين الأكثر بحثًا على غوغل عربيًا.

وعلّقت الممثلة السورية على المقطع بالقول “خمس سنوات من الظلم والحزن والوحدة والحنين.. خمس سنوات كان يكبر فيها الحلم ويكبر معه الألم.. خمس سنوات صار الصغار كبارًا.. خمس سنوات كنت أعدّ فيا الأيام والساعات والدقائق والثواني بانتظار هذه اللحظة”.

واستطردت قائلة “فراقٌ قسريٌّ مرّ.. لكن تلك اللحظات بدّدت كل شيء وأعادت توازن الحياة إلى طبيعتها.. فها أنا ذا أعانق فلذات كبدي بينما انتهى عهد ترمب الظالم بالذل والمهانة.. لينقلب السحر على الساحر”.

واختتمت بالقول “الحمد لله حمدا كثيرا طيبا ملء السماوات وملء الأرض وملء ما بينهما حتى يبلغ الحمد منتهاه”. وحصد الفيديو نحو نصف مليون مشاهدة عبر إنستغرام خلال 14 ساعة فقط.

وبحسب تعليقها، عزت سوزان سبب الفراق والبعد “القسري” عن أسرتها على مدار هذه السنوات الخمس، إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الذي أصدر قرارًا بوقف منح تأشيرة الدخول للسوريين قبل أربع سنوات.

وشرعت السلطات الأمريكية ابتداء من 27 يناير/كانون الثاني 2017 في منع رعايا سبعة بلدان مسلمة من دخول أراضيها، بموجب القرار التنفيذي “لحماية الأمة من دخول إرهابيين أجانب إلى الولايات المتحدة” الذي وقعه ترمب.

وشمل هذا القرار، منع السوريين من دخول الأراضي الأمريكية حتى إشعار آخر، وكذلك حظر رعايا إيران والعراق واليمن والصومال والسودان وليبيا من الدخول لحين إعادة النظر في معايير منح التأشيرات.

وانتقدت هيئات أمريكية، آنذاك، الإجراء ووصفته بأنه تمييزي ومخالف للدستور لأنه يطبق على أشخاص حصلوا على أوراق هجرة قانونية.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة