أفنت عمرها في تعليم القرآن.. شيخ الأزهر ينعى “الشيخة تناظر” أكبر القراء والمحفّظات سنا

الشيخة تناظر النجولي (مواقع التواصل)
الشيخة تناظر النجولي (مواقع التواصل)

نعى شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، الأحد، الشيخة تناظر محمد مصطفى النجولي، إحدى أكبر قراء القرآن الكريم والمحفّظات سنًا، والتي أفنت عمرها في تعليم وتدريس وإقراء كتاب الله.

وكتب شيخ الأزهر في تدوينة على فيسبوك وتويتر “فقدت الأمة الإسلامية اليوم نموذجًا مضيئًا، أنار الله بصيرتها بالقرآن، حيث سعت في طريق الخير تضرب أروع الأمثلة في نشر علوم القرآن، الشيخة تناظر النجولي، إحدى أكبر القراء والمحفظات سنًّا.. فاللهم اجعل القرآن شفيعًا لها وتغمّدها بواسع رحمتك ومغفرتك يا أرحم الراحمين.. إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون”.

 

 

وولدت الشيخة تناظر، عام 1924، بقرية الناصرية التابعة لمركز سمنود محافظة الغربية، وولدت مبصرة ثم أصيبت بالحصبة؛ ففقدت بصرها وهي صغيرة، واشتهرت بأنها نشيطة الحركة، حاضرة الذهن، ‏مستحضرة للقرآن استحضارًا جيدًا.

وتوفيت الشيخة تناظر النجولي عن 97 عامًا، وقوبل وفاتها بتفاعل على منصات التواصل الاجتماعي.

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة