رسالة من بيلوسي: استعدوا لإجراء بشأن ترمب هذا الأسبوع

رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي (غيتي)
رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي (غيتي)

أبلغت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، المشرعين بـ”الاستعداد للعودة إلى واشنطن”، هذا الأسبوع، في خطوة قد يكون الهدف منها اتخاذ إجراءات لعزل الرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترمب.

وذكرت وكالة بلومبرغ أن دعوة بيلوسي للمشرعين ربما تدل على أنها تدرس اتخاذ إجراءات تهدف لعزل ترمب، أو أي رد رسمي آخر بسبب تشجيع ترمب لأنصاره على مهاجمة مبنى الكونغرس (الكابيتول).

ولم تذكر بيلوسي في رسالة إلى زملائها الديمقراطيين بشكل صريح أنها تنوي المضي في إجراءات عزل ترمب أو أي عملية أخرى تهدف لإقصائه عن منصبه قبل انتهاء فترة ولايته في 20 يناير/ كانون الثاني، إلا أنها أصرت على أنه لا بد أن يتحمل مسؤولية تصرفاته بشكل ما.

وقالت بيلوسي، السبت، في الرسالة “من الضروري للغاية محاسبة أولئك الذين ارتكبوا الاعتداء على ديمقراطيتنا.. يجب أن يكون هناك اعتراف بأن هذا الانتهاك كان بتحريض من الرئيس”.

كما دعت بيلوسي، السبت، ترمب إلى الاستقالة فورًا، وهددت بإطلاق عملية أخرى لعزله، ووصفته بأنه “مختل وخطير على الولايات المتحدة”، وقالت إنه لا بد أن يواجه عواقب جنائية بسبب الاضطرابات الأخيرة في مبنى الكابيتول.

وكان المئات من مؤيدي ترمب قد اقتحموا مبنى الكابيتول، رمز الديمقراطية الأمريكية ومقر المجلس التشريعي، الأربعاء الماضي، وجرى إطلاق أعيرة نارية كما قتل خمسة أشخاص بينهم شرطي، واعتقال 52 آخرين.

وفي السياق، نقلت شبكة سي إن إن عن مصدر (لم تسمه)، الأحد، قوله إن نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، لا يستبعد تطبيق التعديل 25 في الدستور الأمريكي وعزل دونالد ترمب.

وكشف المصدر نفسه أن بنس يفضّل الاحتفاظ بهذا الخيار في حال أصبح ترمب أقل توازنًا عقليًا.

ويخشى فريق بنس من تطبيق التعديل وعزل ترمب، وذلك بسبب احتمال خروج الأخير واتخاذ خطوات طائشة من شأنها وضع البلاد كلها في خطر.

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

كشف مصدر مقرب من نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، أن الأخير لا يستبعد تطبيق التعديل 25 في الدستور الأمريكي وعزل دونالد ترمب، وأنه يفضل الاحتفاظ بهذا الخيار في حال أصبح الأخير أقل توازنا عقليا.

10/1/2021
المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة