ليس بموجب معاملة تفضيلية.. الملكة إليزابيث ستتلقى لقاح فايزر بالتزامن مع بداية طرحه في بريطانيا

اليزابيث الثانية ملكة انجلترا (رويترز)
اليزابيث الثانية ملكة انجلترا (رويترز)

أفادت صحف بريطانية أمس السبت أن ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية ستتلقى في الأسابيع المقبلة لقاح فايزر-بيونتك الذي حصل للتوّ على الضوء الأخضر من السلطات الصحّية البريطانية لمكافحة فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة “ميل أون صنداي” أنّ الملكة البالغة من العمر 94 عامًا وزوجها الأمير فيليب (99 عاما) يعتبر تطعيمهما أولوية نظرًا لسنّيهما وليس بموجب معاملة تفضيلية.

ووفقًا للصحيفة، فإنّ هذين العضوين الأكبر سنًا في العائلة المالكة سيتلقّيان هذا التطعيم بشكل علنيّ من أجل “تشجيع أكبر عدد ممكن من الناس على تلقّيه”، في وقتٍ تخشى السلطات من أنّ الناشطين المناهضين للّقاح سيُثيرون الشكوك حوله بين السكّان.

وأعطت بريطانيا الضوء الأخضر للقاح فيروس كورونا الذي طوّرته فايزر-بيونتيك، وذلك استعدادا لحملة تطعيم ستبدأ بكبار السن والأشخاص الذين يُعتبرون الأكثر عرضة لمضاعفات كوفيد-19.

وردًّا على سؤال وكالة فرانس برس، لم يُدل قصر باكنغهام بتعليق على الفور.

من جهتها أفادت صحيفة “ديلي ميرور” أنّ العديد من المشاهير في المملكة المتّحدة التزموا بتلقّي اللقاح بشكل علني من أجل دعم حملة التطعيم هذه.

ممرضات في مستشفى رويال فري بلندن يحاكون كيفية إعطاء لقاح فايزر لدعم تدريب الموظفين قبل بدء التطبيق (غيتي)

لقاح فايزر في بريطانيا

وقالت الحكومة البريطانية اليوم الأحد إن بريطانيا تستعد لتصبح أول دولة تطرح لقاح شركتي فايزر-بيونتك المضاد لفيروس كورونا هذا الأسبوع، على أن يكون اللقاح متاحا في البداية في المستشفيات قبل أن يتم توزيع المخزونات على عيادات الأطباء.

ومن المقرر إعطاء الجرعات الأولى يوم الثلاثاء مع إعطاء هيئة الصحة العامة أولوية قصوى لتطعيم من تجاوزت أعمارهم 80 عاما والعاملين في مجال الرعاية الصحية وموظفي دور الرعاية والمقيمين فيها.

وأعطت بريطانيا الموافقة على الاستخدام الطارئ للقاح الذي طورته شركتا فايزر وبيونتك الأسبوع الماضي لتتصدرا السباق العالمي لبدء برنامج التطعيم الجماعي الأكثر أهمية في التاريخ.

وفي المجمل طلبت بريطانيا 40 مليون جرعة وهو ما يكفي لتطعيم 20 مليون نسمة في الدولة التي يبلغ عدد سكانها 67 مليون نسمة.

ومن المتوقع توافر نحو 800 ألف جرعة خلال الأسبوع الأول.

وقالت وزارة الصحة إن الجرعات الأولية التي وصلت من بلجيكا يتم تخزينها في مواقع آمنة في جميع أنحاء البلاد حيث سيتم فحص جودتها.

ويستلزم لقاح فايزر/بيوأنتك متطلبات تخزين مرهقة حيث يجب حفظه في درجة حرارة تبلغ 70 درجة مئوية تحت الصفر وتدوم خمسة أيام فقط في المبرد العادي.

لهذا السبب، قالت وزارة الصحة إن اللقاح سيُعطى أولا في50  مستشفى، موضحة أن تذويب اللقاح وإعداده للاستخدام يستغرق بضع ساعات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة