الفيفا يعلن تفاصيل مباريات كأس العالم للأندية في قطر

استاد خليفة الدولي،ثالث الاستادات المونديالية التي ستحتضن منافسات كأس العالم للأندية (مواقع التواصل)
استاد خليفة الدولي،ثالث الاستادات المونديالية التي ستحتضن منافسات كأس العالم للأندية (مواقع التواصل)

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) عن تفاصيل مباريات كأس العالم للأندية التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة ما بين الأول و11 من فبراير/ شباط المقبل.

وتقام هذه المباريات في ثلاثة استادات مونديالية هي استاد أحمد بن علي، واستاد خليفة الدولي، واستاد المدينة التعليمية الذي سيستضيف طرفي المباراة النهائية يوم 11 فبراير/ شباط.

وسيبدأ نادي الدحيل القطري، ممثل البلد المستضيف، مشواره في البطولة في المباراة الافتتاحية أمام أوكلاند سيتي النيوزيلاندي يوم الأول من فبراير/ شباط على ملعب استاد أحمد بن علي المونديالي الجديد، الذي أعلن عن جاهزيته الأسبوع الماضي.

وستشهد البطولة مشاركة أندية بايرن ميونخ الألماني بطل أوربا، وتيجريس أونال المكسيكي بطل أمريكا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي (الكونكاكاف)، والأهلي المصري بطل أفريقيا، وأولسان هيونداي بطل آسيا.

وسيكتمل عقد الفرق المشاركة في البطولة في أواخر يناير/ كانون ثان المقبل بممثل قارة أمريكا الجنوبية بعد تحديد الفائز بكأس الليبرتادوريس، وستجرى قرعة البطولة يوم 19 يناير/ كانون ثان المقبل في مدينة زيوريخ السويسرية.

وقال ناصر الخاطر الرئيس التنفيذي لبطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم، إن الدوحة ستستفيد من تجربة تنظيم النسخة السابقة من بطولة كأس العالم للأندية، والمنافسات الكروية التي نظمتها قطر بحضور جماهيري خلال هذا العام، في استضافة بلاده لنسخة 2020.
وأضاف الخاطر في تصريحات نشرها، الأربعاء، موقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث المسؤولة عن استعدادات قطر لاستضافة مونديال 2022 “سيتيح لنا تنظيم البطولة فرصة قيمة للتأكد من جاهزية استادات مونديال قطر 2022 وضمان تقديم تجربة مبهرة لجميع المشجعين المتوقع قدومهم لحضورمنافسات أول نسخة من البطولة في الشرق الأوسط والعالم العربي عند انطلاقها في غضون أقل من عامين.”

وتوقف الخاطرعند التحديات التي فرضها الوباء العالمي كوفيد-19، على مدار الأشهر القليلة الماضية، وقال “بذلنا قصارى جهدنا لنضمن صحة اللاعبين والمشجعين وسلامتهم خلال استضافتنا للعديد من الأحداث الكروية المهمة محليا ودوليا. ونتطلع في العام الجديد للترحيب بأفضل الفرق في بطولة كأس العالم للأندية التي ستمثل إنجازا جديدا على طريقنا نحو استضافة مونديال قطر 2022”.

يذكرأن استاد أحمد بن علي، الذي جرى الإعلان عن استعداده أخيرا، يتسع  لحوالي 40 ألف مشجع. وقد حل الاستاد المونديالي الجديد محل استاد قديم، واستخدم في تشييده الكثير من مواد البناء الناتجة عن عمليات هدم الاستاد القديم وذلك بعد إعادة  تصنيعها.

و يرسم استاد المدينة التعليمية، المعروف باسم “جوهرة الصحراء”، فصلا من تاريخ الفن المعماري الإسلامي، حيث تتزين واجهته الخارجية بأشكال هندسية تنعكس أشعة الشمس عليها.

أما استاد خليفة الدولي، ثالث الاستادات المونديالية التي ستحتضن منافسات كأس العالم للأندية، فيعد الاستاد الوطني لدولة قطر، وقد أعيد افتتاحه عام 2017 بعد خضوعه لعمليات تطوير وتجديد، واستضاف نهائي النسخة الماضية من كأس العالم للأندية التي توج نادي ليفربول الإنجليزي بلقبها للمرة الأولى في تاريخه وسط حضور جماهيري غفير.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة