البنك المركزي التركي يرفع نسبة الفائدة إلى 17%.. ماذا يعني ذلك؟

إجراتء تحفيزية جديدة للبنك المركزي التركي لمواجهة التضخم وانعاش صرف سعر الليرة (غيتي)
إجراتء تحفيزية جديدة للبنك المركزي التركي لمواجهة التضخم وانعاش صرف سعر الليرة (غيتي)

أعلن البنك المركزي التركي، اليوم الخميس، عن رفع أسعار الفائدة من 15 إلى 17 في المئة على عمليات إعادة الشراء “الريبو” لأجل أسبوع.

وأفاد بيان رسمي صادرعن البنك أن لجنة السياسة النقدية التابعة للبنك، قررت عقب اجتماعها برئاسة السيد ناجي آغبال محافظ البنك، رفع سعر الفائدة بمقدار 200 نقطة، من 15 إلى 17 في المئة، وإجراء تشديد نقدي قوي بهدف السيطرة على توقعات التضخم بالنظر إلى الهدف المتوقع لنهاية عام 2021.

وأشار البيان إلى استمرار حالة عدم اليقين في الاقتصاد العالمي، رغم التطورات الإيجابية المتعلقة بلقاح فيروس كوفيد-19، مبينا أن بيانات الدخل القومي ومعطيات الربع الأخير من العام الجاري تشير إلى مسار جيد ونتائج قوية على مستوى النشاط الاقتصادي الداخلي، إلا أن القيود المفروضة بسبب العدد المتزايد في الإصابات بفيروس كورونا، تخلق حالة من عدم اليقين في النشاط الاقتصادي وخاصة قطاع الخدمات.

وشدد البنك المركزي التركي على أنه سيواصل موقفه النقدي في الفترة المقبلة مع مراعاة جميع العوامل المؤثرة على التضخم، إلى أن تظهر مؤشرات جديدة وقوية تدل على تراجع التضخم واستقرار الأسعار.

ويعني القرار أن سعر الفائدة في تركيا ارتفع بمقدار 6,75 نقطة مئوية في شهر واحد فقط.
ويأتي هذا الإجراء الجديد للبنك المركزي التركي بعد نحو عامين من ثبات سعر الفائدة التركية الليرة أو خفضه، وسعي الإدارة التركية أن تستعيد الليرة ثلث قيمتها السوقية التي فقدتها أمام الدولار سابقا، ووقف استنزاف احتياطات البنك المركزي وتدخله لدعم العملة.

وتمكنت الليرة من استعادة نحو 10% من قيمتها مقابل الدولار بعد التغيير وسط توقعات السوق بأن السياسة النقدية التقليدية تعود في تركيا.

وكان البنك المركزي التركي قد قام، في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، برفع أسعارالفائدة من 10.25 إلى 15فثي المئة، على عمليات إعادة الشراء “الريبو” لأجل أسبوع، موضحا أنه اتخذ هذا القرار لإعادة تأسيس عملية خفض التضخم ودعم استقرار الليرة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة