وصف النساء بـ “البقلاوة”.. فيديو لبناني يشعل الجدل على منصات التواصل

الفنانة اللبنانية ريمي عقل وفريق عمل "البقلاوة" (مواقع التواصل)
الفنانة اللبنانية ريمي عقل وفريق عمل "البقلاوة" (مواقع التواصل)

“محتوى هذا الفيديو قد يزعج العقل والقلب؛ ربّما لأنه يصوّر المجتمع الأبوي على حقيقته، بدون فيلتر” بتلك الكلمات الصادمة طرحت الفنانة اللبنانية ديمي عقل؛ أحدث أعمالها الفنية تحت مسمي “البقلاوة”.

جاء الفيديو الذي حقق أكثر من ٣ ملايين مشاهدة بحسب مؤسسة أبعاد منتجة الفيلم وهي (مؤسسة لبنانية  غير الحكومية، تدافع عن قضايا المرأة في لبنان والعالم العربي) ؛ وذلك خلال 4 أيام فقط من بثه عبر منصات وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

وقدمت الفنانة ريمي عقل الفيديو قائلة: “الأحمر هنا لا يرمز للميلاد، وهذا الفيديو يحتوي على مشهد لم يتم عرضه من قبل. ولم أقُم بجعله أكثر دراما، هو فقط يؤذي العقل والعين القلب والرّوح بحقيقتِه ووقعِه على النظر الخيال الذاكرة والصحّة النفسيّة. لكنّه ليس دراميًا لا تَقلَق”.

ومع ترديد عبارة “لأنك خطر”، تطالب الفنانة اللبنانية الشابة بإعطاء الأمان لمن تمنح الرجال الأمان والطمأنينية في حياتهم.

إلا أن الفيديو الذي لم تتجاوز مدته الـ 3 دقائق خلق حالة من الجدل عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تنازعت الآراء حول وضوح الفكرة من عدمها، لكن ما لفت الانتباه هو تزايد الرفض النسائي لمحتوى الفيديو الذي يرى القائمون عليه أنه داعم لحقوق المرأة.

حيث انتقد عدد من النساء الفيديو وذهب بعضن في ذلك إلي تزاحم الأفكار المطروحة بداخله، بينما ذهبت أخريات إلى أن الفيديو يعبر عن حال المرأة العربية التي تعاني من العنف الجسدي بشكل متزايد في الأعوام الأخيرة لكن مع تعميم عنف الرجل وهذه وجهة نظر غير صحيحة.

في حين رحب البعض بالفيديو مع التحفظ على رمزية المرأة بـ “البقلاوة: ” و الرجل بـ “الخطر”، واعتبر أصحاب هذا التوجه فكرة “البقلاوة معطاءة جميلة صانعة أمان وأن الرجل خطرو سيئ في كل شئ وعبء على البقلاوة في كل الاتجاهات…” هذا تعميم يساهم في خلل العلاقات الاجتماعية.

وذهب القائمون على هذا الفيديو بالقول إن “المرأة التي تضفي على حياة الرجل حلاوة وطمعًا جميلا؛ تتعرض للقمع والعنف في ظل نظام ذكوري أبوي؛ ينظر إلى الجنس اللطيف نظرة دونية وعلى أنها أداة للمتعة يجري هضم حقوقها كما يتم تناول حلوى البقلاوة”.

 

 

في المقابل أطلق بعض النساء دعوة لرفض وصف “البقلاوة” ومن بينهن ريهام هويدي التي أرسلت برسالة مطولة للفنانة اللبنانية؛ قالت فيها “ريمي هو الفيديو رائع على المستوى الفني الحقيقة، لكن المحتوى لا يدعم  قضية المرأة بل بالعكس ده يضرها”.

وتابعت “إننا نطالب بحقوقنا من منطلق إننا الأضعف أمر غير مقبول، نحن لسنا صانعات أمان، إحنا بني آدم و لينا حقوق إنسانية وبنطالب بيها من المنطلق هذا”.

 

 

بينما قالت ريمة عباس “إحنا مش بنشحت حق من الرجل الأقوى إللي هينعم علينا بحقنا عشان إحنا في الآخر إللي بنحمل ونربي والكلام ده.. المطالبة بحقنا قايمة على المطالبة بالمساواة في الحقوق والواجبات من منطلق مساواة الإنسان”.

وتابعت “هذا المحتوى لا يعبر عن حقوق المرأة بل يدعم نفس الفكر الذكوري السائد في المجتمع، مع كل إحترامي وتحياتي لك صناع العمل الفني فهو أكثر من رائع فنيا لكني لست متفقة مع المحتوى”.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع إلكترونية + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة