وزراء بريطانيون يحذرون من تخزين الطعام بسبب مخاوف الخروج من الاتحاد الأوربي بلا اتفاق

كبير المفاوضين البريطانيين ديفيد فروست وسفير بريطانيا لدى الاتحاد الأوروبي تيم بارو

ذكرت صحيفة صنداي تايمز أن وزراء بريطانيين حذروا المتاجر الكبرى بشأن تخزين المواد الغذائية وسط احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي بلا اتفاق.

يأتي ذلك مع وجود مخاوف من حدوث نقص مع استمرار مواجهة المحادثات مع الاتحاد الأوربي طريقا مسدودا.

وذكرت الصحيفة أنه من المقرر أن يتولى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عملية التخطيط إذا اختارت بريطانيا عدم التوصل إلى اتفاق وسيرأس لجنة عمليات الخروج من الاتحاد الأوربي لإعداد رد.

وأضاف التقرير أن الوزراء طلبوا من شركات توريد الأدوية والأجهزة الطبية واللقاحات تخزين ما يعادل استهلاك ستة أسابيع في مواقع آمنة في بريطانيا.

مفاوضات شاقة

كانت المفاوضات الشاقة بين الاتحاد الأوربي وبريطانيا قد استمرت طوال الأسبوع وتتواصل اليوم الأحد في محاولة من الجانبين للعثور على صيغة بشأن الترتيبات التي تضمن لبريطانيا الدخول إلى السوق الأوربية الموحدة من دون تعريفة جمركية بعد بريكست وحل المشاكل العالقة.

ولئن تبقت ساعات أمام الأطراف المتفاوضة للتوصل إلى اتفاق تجاري بين أوربا وبريطانيا مع حلول مساء الأحد إلا أن الاحتمال الأكبر قد يتمثل في مغادرة بريطانيا الكتلة الأوربية “من دون اتفاق” في 31 من ديسمبر/ كانون الأول. وهو الاحتمال الذي أثاره كل من رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ورئيسة اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوربي أورسولا فون دير لاين الجمعة الماضي.

وأمام المفاوضين حتى المساء للخروج من مأزق بشأن الترتيبات التي من شأنها أن تضمن دخول بريطانيا إلى السوق الموحدة للاتحاد الأوربي دون تعريفة جمركية على الرغم من أن المحادثات قد تستمر إذا لم يتمكنوا من التوصل لاتفاق بحلول الموعد النهائي.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ورئيسة اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوربي أورسولا فون دير لاين يوم الجمعة إن النتيجة الأكثر ترجيحًا هي “عدم التوصل إلى اتفاق”.

والتقى المفاوضون في بروكسل أمس السبت، وقال مصدر بالحكومة البريطانية إنهم سيواصلون العمل طوال الليل.

لكن المحادثات كانت صعبة للغاية و “في ظل الوضع الحالي يظل العرض المطروح على الطاولة من الاتحاد الأوربي غير مقبول”.

وتخرج بريطانيا من الاتحاد الأوربي في يناير/ كانون الثاني لكنها ستظل عضوا غير رسمي حتى 31 من ديسمبر/ كانون الأول وهي نهاية فترة انتقالية ظلت خلالها في السوق الموحدة للاتحاد الأوربي والاتحاد الجمركي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة