ليبيا.. قوات الوفاق ترصد حشودا لحفتر في سرت والجفرة والجنوب

الناطق باسم قوات حماية سرت الجفرة العميد عبد الهادي دراه (الجزيرة مباشر)

أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية (المعترف بها دوليًا)، السبت، رصد تحشيدات عسكرية، لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في مناطق سرت والجفرة والجنوب.

وقال الناطق باسم “غرفة عمليات تحرير سرت – الجفرة” التابعة لقوات حكومة الوفاق، الهادي دراه إن “طائرة شحن عسكرية روسية هبطت في قاعدة القرضابية بمدينة سرت (450 كلم شرق طرابلس) صباح السبت”.

وأضاف دراه أن قوات الجيش رصدت أيضا “رتلا مسلحا يضم 6 سيارات نوع تايقر، و17 سيارة مسلحة، وشاحنتين محملتين بالذخائر توجهت من الجفرة إلى الجنوب الليبي”.

وأكد أن “كل هذا التحشيد يدل دلالة واضحة على أن مليشيات المتمرد حفتر لا تريد الاستقرار في ليبيا، بل تريد الحرب ليصل حفتر إلى السلطة”.

وفي 6 من ديسمبر/كانون الأول الجاري، أعلنت قوات حكومة الوفاق، هجوم قوات حفتر، على أحد معسكراتها بمدينة أوباري (964 كيلومترا جنوب طرابلس) في خرق صريح لاتفاق وقف إطلاق النار.

كما أعلنت قوات الوفاق، الأربعاء الماضي، رصد هبوط طائرة عسكرية روسية محملة بالأسلحة والذخيرة والعتاد وبعض الجنود (لم يحدد عددهم) في قاعدة القرضابية، بمدينة سرت، ووصول 11 حافلة نقل ركاب، تحمل على متنها مرتزقة سوريين، إلى منطقة الجفرة (300 كيلومتر جنوب سرت)، قادمة من المنطقة الشرقية (بنغازي)”.

وفي الفترة الأخيرة، أجرت مليشيات حفتر مناورات بالذخيرة الحية، جربت فيها أسلحة جديدة، وشارك فيها الطيران، ما يعطي انطباعا بأن هناك استعدادا للقيام بمعارك أكبر وأوسع.

وفي 23 من أكتوبر/تشرين أول الماضي، أعلنت الأمم المتحدة، توصل طرفي النزاع في ليبيا إلى اتفاق لوقف لإطلاق النار، ضمن مباحثات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) في مدينة جنيف السويسرية.

ومنذ سنوات، يعاني البلد الغني بالنفط صراعا مسلحا، حيث تنازع قوات حفتر، بدعم من دول عربية وغربية، الحكومة الليبية، المعترف بها دوليا، على الشرعية والسلطة، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، إلى جانب دمار مادي هائل.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة