الصين تحث بايدن على العودة “غير المشروطة” إلى اتفاق إيران النووي

الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن (غيتي)
الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن (غيتي)

حثت الخارجية الصينة الإدارة الأمريكية المقبلة بزعامة الرئيس المنتخب جو بايدن على العودة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة  المعروفة باسم الاتفاقية النووية الإيرانية.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينية زهاو لي جيان “إن الصين تأمل في أن تعود الولايات المتحدة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة دون قيد أو شرط وبأسرع وقت ممكن، وأن تفي بالتزاماتها وترفع جميع العقوبات ذات الصلة”.

وأضاف جيان أن إدارة الرئيس المنتخب جو بايدن مدعوة لاتخاذ خطوات محددة لإعادة بناء الثقة والمضي قدما في  تطويرعلاقاتها مع إيران.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني “إن فرصة الديبلوماسية اليوم تبدو متاحة أكثر من أي وقت مضى” وأن العودة إلى الاتفاقية النووية ليس بالأمر الصعب، فنحن لسنا بحاجة لمفاوضات وكل ما نحتاجه هو توقيع من الرئيس الجديد”

وقال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف ” إن ايران لن تتفاوض بشأن اسلحتها الصاروخية وأن الموضوع تم حسمه خلال المفاوضات السابقة ولن تتم العودة إليه مستقبلا وأضاف أن الحكومة الأمريكية معنية بالعودة للاتفاقية النووية التي تم التوقيع عليها في العام 2015

وكان الرئيس المنتخب جو بايدن  قد أعرب في وقت سابق عن اهتمامه بالعودة إلى الاتفاقية النووية التي تم التوقيع عليها في العام 2015 من قبل كل من الصين وروسيا والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا والاتحاد الأوروبي. وانتقد حلفاء الولايات المتحدة وخصومها الرئيس دونالد ترامب بعد انسحابه من الاتفاق عام 2018.


المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة