أذربيجان تتفاخر بالطائرات التركية في احتفالها بالانتصار على أرمينيا

عرض عسكري بحضور الرئيس التركي(رويترز)

قامت أذربيجان متفاخرة، بعرض طائرات بدون طيار تركية الصنع، في عرض عسكري في العاصمة باكو، اليوم الخميس.

وجاء العرض احتفالا بانتصار أذربيجان على جارتها أرمينيا في النزاع الأخير بشأن منطقة ناغورني كاراباخ.

ويشار إلى أن الفضل يعود إلى طائرات “بيرقدار تي بي 2” القتالية التي تعمل بدون طيار، التي قام الجيش الأذربيجاني باستيرادها، في تفوق أذربيجان أثناء العمليات القتالية فوق منطقة ناغورني كاراباخ الجبلية.

وألقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خطابا أثناء الاحتفال الذي تم بثه على شاشات التلفزيون، ووصف نظيره الأذربيجاني إلهام علييف بأنه شقيقه.

وقال أردوغان في الكلمة التي ألقاها في العرض العسكري الذي شارك فيه أيضا جنود أتراك، إن “اليوم هو يوم انتصار وفخر بالنسبة للعالم التركي”، مضيفا أن تركيا وأذربيجان ستواصلان “الوقوف جنبا إلى جنب”.

وذكر أن أذربيجان أجبرت جارتها أرمينيا على التخلي عن سيطرتها على مساحات واسعة من إقليم ناغورني كاراباخ، بعد معارك عنيفة استمرت لأكثر من شهر، وذلك وفقا لاتفاق سلام تم التوصل إليه بوساطة روسية في نوفمبر/تشرين الثاني.

وتعهد أردوغان بدعم أذربيجان “الشقيقة” في إعادة إعمار أراضيها التي كانت “محتلة”.

صورة من العرض العسكري في باكو (روينرز)

“تمكنا من إخضاع أرمينيا”

وخلال كلمته التي ألقاها أثناء مشاركته في العرض العسكري، قال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، إن قوات بلاده تمكنت من إخضاع أرمينيا واستعادة الأراضي “المحتلة” في إقليم كاراباخ.

وأضاف علييف: “تمكنا من إخضاع الجيش الأرميني في ميدان المعركة، واستعدنا أراضينا المحتلة”.

وتابع: “نظهر لشعوبنا الوحدة القائمة بين تركيا وأذربيجان، عبر مشاركة الرئيس أردوغان في عرض النصر العسكري”.

وأكد أن أذربيجان شعرت بدعم تركيا منذ الساعات الأولى لحرب الدفاع عن الوطن.

وشدد علييف على أن “إقليم كاراباخ لأذربيجان، والعالم شاهد ذلك، ولتحيا الصداقة التركية الأذربيجانية”.

ولفت إلى أن أرمينيا ارتكبت “جريمة حرب” ضد الشعب الأذربيجاني، وأن قوات بلاده استعادت وحدة أراضيها في ميادين الحرب.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة