قولوا لمن يحاصر قطر

قولوا لمن يحاصر قطر، أن يرتقوا بفنهم وأخلاقهم وبخلافاتهم وأن يعلموا أن قطر قد ملكت قلوب الناس بأفعالها وبما قدمت لشعبها، فماذا قدموا هم لشعوبهم؟!

على أنغام “تسلم الأيادي” و”احنا شعب” و”بشرة خير” خرجت أغنية “قولوا  لقطر” وهي  آخر كليب صدر من فناني الحصار،  يتهدد ويهجو ويتوعد. ومن حسن الحظ أن حسين الجسمي  (بشير الخير) كان حاضرا في الأغنية، وقد سبقتها بأشهر أغنية سعودية علم قطر وكأننا في روضة أطفال  نتلقى الأوامر من المعلم، علموا وقولوا لقطر وانصحوا  قطر .

هبوط فني وأغان فاشلة  كحال واحد من أفشل الحصارات عبر التاريخ، فالمحاصرون في موقف ضعيف لم يجدوا غير ألسنة  فنانيهم، والمحاصرة في موقف قوي يتحرك أميرها ووزير خارجيته بكل أريحية، فأي الفريقين في موقف لا يحسد عليه ؟

قوبلت الأغنية الإماراتية بسخرية كبيرة وبنقد شديدة من فنانين عرب ليس أولهم أحلام الموقوفة من قناةmbc  بسب تغريدتها ضد الأغنية، أو على الأصح  لأنها لم تجد ما تقوله لقطر، فالأصح بلغة عربية فصيحة ولأن لكل مقام مقال أن نقول لدول الحصار لا لقطر، فالبادىء أظلم والفاشل هو من يعلق فشله على شماعة الآخرين .

قولوا لدول الحصار إنكم تسقطون كل يوم وتخسرون كل يوم وتكسب إيران كل يوم .

قولوا لدول الحصار إنكم دمرتم خليجكم وخربتم بيوتكم بأيديكم وأعماكم حقد الأخ على أخيه عن الحقيقة الواقع والمنطق، قطر تتقدم في التعليم والإعلام وأنتم تتراجعون كل يوم، قطر تستضيف كأس العالم وهذا فخر للدول العربية كلها فلماذا تنقمون على أنفسكم قبل أن تنقموا عليها؟ ألم تعلموا أبناءكم وأبناءها أن كل العرب الأخوة وأن البيت الخليجي الواحد؟ فلماذا الآن ؟

قولوا لمن يحاصر قطر، أن يرتقوا بفنهم وأخلاقهم وبخلافاتهم وأن يعلموا أن قطر قد ملكت قلوب الناس بأفعالها وبما قدمت لشعبها، فماذا قدموا هم لشعوبهم؟ قولوا لمن يحاصر قطر: بأي منطق  تحاصرونها؟  إذا كنتم من أهل الشرع  فأنت أعلم مني بحرمة حصار المسلم لأخيه المسلم وفي الشهر الحرام. وإذا كنتم من أهل السياسة  فليس من السياسة أن تهدي قطر لإيران وأنت في حرب مع طهران. وإذا كنت من أهل الاقتصاد  فنظرتك قصيرة جدا، فهي الأولى في تصدير الغاز ولديها من الاستثمارات ما يغنيها عنك، فأي تأثير لك عليها .

وإذا كنت من أهل الإعلام ومتابع للأحداث فراجع نفسك التي صدقت أنه بإمكان أي قناة من قنوات الحصار  إماراتية كانت أم سعودية أم سيسية أن تقف في وجه الجزيرة أو تنال منها، فبأي منطق تحاصر ؟

قولوا لمن يحاصر قطر، إذا كنت تظنون هذا فنا  فهنيئا لكم به وبحسين الجسمي بشير الخير ونذير هو في الأخير نقول له ولكم لكل من شارك في تلك الأغنية، وما سبقها  كما قالت العرب في أشهر بيت للهجاء: فغض الطرف إنك من نمير فلا كعبا بلغت ولا كلابا.

ستبقى قافلة قطر تسير نحو التقدم والازدهار واستضافة المونديال وعلى الحاقد السلام. 

المدونة لا تعبر عن موقف أو رأي الجزيرة مباشر وإنما تعبر عن رأي كاتبها



المزيد من المدونات
الأكثر قراءة