إنما النصر صبر ساعه

تحملنا الكثير.. وصمدنا كثيراً.. وما زال صمودنا يتحدث عنا ولله الحمد.. الأمور تزداد للأصعب, المدن المدمرة كثيررررة.. الشهداء وصلوا إلى العدد الخيالي التاريخي.. كل شيء أصبح خرااب.

تحملنا الكثير … وصمدنا كثيراً … وما زال صمودنا يتحدث عنا ولله الحمد …     الأمور تزداد للأصعب , المدن المدمرة كثيررررة … الشهداء وصلوا إلى العدد الخيالي التاريخي …     كل شيء أصبح خرااااب … كل شيء يتحدث أننا كنا بدولة تسمى سوريا    هكذا هو الواقع المؤلم … ولكن هل حقاً كان هنالك بلد تدعى سوريا !!!     هل حقاً انتهت !     هنا يأتي دور الإيمان بالله عز وجل …     من كان إيمانه قوي ويعززه كل يوم … سيدرك أن الأمر أعظم من ذلك بكثير    فإنما هو تبديل أمة , وإعادتها لسابق عهدها    وهذا لن يأتي بالسهولة التي نعتقدها    بل البذل سيكون أقصى ما نتخيله , وأقصى ما يحتمله عقلنا    سنبكي , سندمع , سندمر نفسياً    لكن , نعود لإيماننا بالله عز وجل ونقرأ كتابه العزيز لنعلم أن الحكمة كبيرة    ومهما دمرت مدن , ورحل عنا أحباب , وتجبر الطاغي , لن يحدث إلا ما اختاره الله عز وجل    ونحن ينقصنا الكثيييير ,,, وأعظم ما ينقصنا , هو الدعاااااااء    فأين نحن منه كل لحظة , وليس كل يوم ,     إنما علينا بالدعاء في كل ثانية ووقت وحين    واعلموا أحبة الرحمن    عندما يكتمل الدعاء , يأتي الفرج ^ـــ^     النصر ليس بعيداً فالله عز وجل يقول (إن مع العسر يسرا)     وهذا لا يعني إلا أن النصر هنا    ولكن علينا بالدعااااء ثم الدعاااء ثم الدعااااء    وأن نقوي إيماننا بالله عز وجل ونعلي ثقتنا به وتوكلنا عليه حتى يجازينا بالفتح القريب والنصر المبين بإذن الله    ونحن نسأل من تجلى في ملكوت السماوات والأرض ومن يملك كل ما في الكون    أن ينصرنا وأن ينصر ثورتنا وأن ينصر الجيش الحر وجبهة النصرة ويهديهم للطريق القويم والصراط المستقيم    وأن يحصي النظام السوري ومن والاه وأعانه عددا ويقتلهم بددا ولا يغادر منهم أحدا    فإنهم لا يعجزونه    اللهم ليس لنا إلا أنت فلا تردنا خائبين يا الله    أنت القدير وأنت على كل شيء وكيل    اللهم أغثنا أغثنا أغثنا    آميييييييييييييييييييييييين    جزااااااااااااكم الله الفردوس     ^ــــــــــــــ^     ولنضع دائما في قلوبنا وعقلنا وأرواحنا    إنما النصر صبر سااااااعة ^ــــ*     فجر قلوبهم التي شربت حرائرنا دما    واجعل قوافلهم نعوشاً للجحيم ومأتما    أخرج لهم في غفوهم أو روعهم أو صحوهم    يتساقطون بجبنهم وسينتهون    سيزلزلون .

المدونة لا تعبر عن موقف أو رأي الجزيرة مباشر وإنما تعبر عن رأي كاتبها



المزيد من المدونات
الأكثر قراءة