سوسن إبراهيم محمد صالح

سوسن إبراهيم محمد صالح

مدونة أردنية


الجديد من الكاتب

إنَّ الفرد منّا يُدرك تمام الإدراك بأنّ لا سبيل لحياةٍ طبيعيّةِ خالية من اَلْمُنَغِّصَات مادام يتّبِعَ مسالِكَ تُغاير النمطيّة التي اعتاد عليها المُجتمع والتي أخذ الإعلامُ بتأكيدها كُلما سنحت الفرصة

حتى ابتكار المصطلحات والألفاظ المهينة نجحت بها هذه المجتمعات المهوسة بالألقاب والأسماء، فوصمت المرأة التي لم تختر الارتباط “بالعانس” بينما لو تأخر الرجل بالزواج لقالوا عنه أعزبا