محلل تركي: نقف أمام أمريكا الدولة العظمى ولا نقبل إملاءات

وأضاف سمير صالحة أستاذ العلاقات الدولية والمحلل السياسي لبرنامج "حوار مباشر" الذي يبث على "موقع الجزيرة مباشر" أن العلاقة التركية الإسرائيلية المتوترة منذ عام 2011 أدت إلى التباعد بين أنقرة وواشنطن، كما أن موضوع القس الأمريكي أندرو بورسون الذي حُسم كما أرادت واشنطن كان له أثر سيء على العلاقة بين البلدين بالإضافة للملف السوري بكل تشعباته السياسية والعسكرية.

وأوضح صالحة أن التضارب في التصور الإقليمي للمنطقة بين وجهة النظرة الأمريكية والتركية في المرحلة القادمة، أدى إلى صعوبة إيجاد فرص حقيقية في تنظيم طاولة حوار مشترك.