كيف ننمي ثقة الطفل بنفسه؟

قالت الدكتورة رانيا صوالحي، الخبيرة والمدربة التربوية، إن الطفل يحتاج للثناء على شخصه ومديح أفعاله الجيدة وتكرار ذلك بصورة مستمرة ليشعر بالثقة.

وأضافت صوالحي، خلال مشاركتها في حلقة "ساعة صباح" على "الجزيرة مباشر"، إن الثقة بالنفس هي انعكاس لرؤية الذات وتقديرها والشعور بالصفات والإمكانات الشخصية .

وطالبت صوالحي الوالدين بضرورة أن تكون لديهم ثقة بأنفسهم أولا حتى يؤمن الطفل بقدراته ويستخدم إمكاناته لتحقيق النجاح.

وأكدت صوالحي ضرورة قضاء الوالدين الوقت الكافي مع أطفالهم في حوار وتفاعل ولعب لأن ذلك يعزز في داخلهم إيمانهم بقدراتهم وملكاتتهم الشخصية.

وتابعت "لا تلوم أو تعاتب طفلك على تعبيره عن نقص أو فشل ولكن استمع جيدا وحاول معه لكي يحل مشكلته بنفسه مع تأكيد قدراته، كما أن تحميل أطفالنا المسؤولية تدريجيا بصورة مبكرة يساعد على زيادة ثقتهم بأنفسهم".

من جانبها، قالت الدكتورة عبلة وشاح، أستاذة علم النفس التربوي والاجتماعي، إن الثقة بالنفس من أكبر المؤثرات على سلوكيات الطفل وأخلاقه وتصرفاته في المستقبل وحياته العملية، كما أن الأسرة هي المسئول الأول عن بناء وخلق الذات الإيجابية للطفل وثقته بنفسه.

وأضافت وشاح أن زرع ثقة الطفل بنفسه يحتاج ثقة من الأهل بأنفسهم أولا لأنه يتشرب الصفات منهم ويقلدهم، كما طالبت بضرورة التقليل من الحماية الزائدة للأطفال لتعليمهم وقاية أنفسهم واستثمار مهاراتهم وقدراتهم.