الأب مانويل مسلم: محمود عباس استيقظ متأخرا (2-2)

قال الأب مانويل مسلم، عضو الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة المقدسات، إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن استيقظ متأخرا بعد اعترافه بإسرائيل واتفاقية أوسلو والتنسيق الأمني، مشيرا إلى أن أبو مازن ليس بالجاهل.

وأضاف: نحن نعتقد أن أمريكا لم تكن يوما شريكا في السلام واستخدمت الفيتو ضدنا 70 مرة وهي التي وقفت ضد اعتماد فلسطين دولة رسمية في الأمم المتحدة.

وأشار "مسلم"  في الجزء الثاني من حواره مع موقع "الجزيرة مباشر" أن سبب إعلان ترمب القدس عاصمة إسرائيل هو إشعال الحرب في الشرق الأوسط لأنه أحس أن الشعوب العربية تسير في طريق التطبيع مع إسرائيل والسلام كان ممكنا فلو تحقق السلام وفتحت الدول العربية سفارات في القدس وحل السلام أصبح الهدف من وجود إسرائيل انتهى، حيث إن الاقتصاد في أمريكا وأوربا هو اقتصاد السلاح واقتصاد الحرب ونحن العرب أكثر الدول التي تشتري السلاح. 

وأستطرد مسلم: قضية القدس ليست قضية المقدسات والمسجد الأقصى وكنيسة القيامة هذا فرع من أصل والأصل هو الاحتلال وتهجير شعب وقمعه وأخذ أرضه وأنا المسيحي العربي منذ 30 سنة لم أدخل القدس. الشعب الفلسطيني لم يتوقف عن مقاومة إسرائيل يوما واحدا منذ عام1917 والانتفاضة التي نرجوها هي انتفاضة الدول العربية والأمل في الشعوب العربية التي ستدفع بجيوشها لتحرير فلسطين لأن إسرائيل لا تفهم إلا العصى الغليظة.