أكاديمي سوري: الإمارات والسعودية تدعمان المسلحين الأكراد

قال مروان قبلان أستاذ العلوم السياسة في معهد الدوحة للدراسات العليا في لقاء مع برنامج "حوار مباشر" الذي يبث على موقع "الجزيرة مباشر"، إن الموقف العربي ليس له أي تأثير في سوريا على أرض الواقع.

وأضاف قبلان أن العرب يقفون فقط كـ"متفرجين"، رغم دعم الإمارات والسعودية لقوات سوريا الديمقراطية التي يقودها المقاتلون الأكراد، مشيرا أن روسيا ستطلب من العرب التطبيع مع النظام السوري.

وأشار قبلان  إلى أن فرنسا لديها 400 جندي من القوات الخاصة سوف يلحقون بالقوات الأمريكية.

ولفت قبلان إلى أنه بعد انسحاب الولايات المتحدة لم يعد لأكراد سوريا حليف قوي، فيما تحتفظ أمريكا بـ 200 جندي لحراسة آبار النفط.

واستبعد أستاذ العلوم السياسية، فكرة عودة اللاجئين السوريين لمنطقة شرق الفرات على المدى القريب، لأن المنطقة تحتاج 27 مليار دولار استثمارات بينما تتحدث تركيا عن عودة طوعية للاجئين، موضحا أن من سيعود هم العرب الذين هجروا من قراهم نتيجة حكم الميليشيات الكردية.

واختتم قبلان حديثه بالقول، إن الوضع السوري أصبح محتكرًا من قبل الروس والأتراك بعد ضعف الموقف الإيراني في سوريا.